Alsalam Holding Company
Alsalam Holding Company

Copyright ©​  مجموعة السلام القابضة.


شركة مجموعة السلام القابضة

كلمة رئيس مجلس الإدارة لعام 2017

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

إخواني وأخواتي المساهمين الكرام

يسعدني أن أتقدم لكم بأسمى آيات التحية والترحيب، كما أرحب بكم بالأصالة عن نفسي و بالإنابة عن السادة أعضاء مجلس الإدارة و الإدارة التنفيذية في شركة مجموعة السلام القابضة وأتقدم لكم بجزيل الشكر للثقة الغالية التي يشرفنا بها مساهمينا الكرام ، ولنتناول أهم الإنجازات التي استطاعت الشركة تحقيقها خلال السنة مروراً بأهم ما جاء في البيانات المالية لشركتكم للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2017

أشارت التقارير الاقتصادية بأن أسواق رأس المال العالمية شهدت مزيداً من الزخم في العام 2017، بريادة كل من الأسواق الناشئة والمتقدمة، وسجل مؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة أفضل أداءً سنوياً وحقق مكاسب بنسبة 34.3 في المائة بعد تحقيق مكاسب مرتفعة أحادية الرقم خلال العام السابق، ومن أبرز العوامل الإيجابية الملحوظة خلال العام تسجيل مؤشر الأسواق المتقدمة لنمو بلغت نسبته 20.1 في المائة، و تمكنت الشركات الكبيرة والمتوسطة التي يتكون منها مؤشر مورجان ستانلي للأسواق العالمية من إضافة أكثر من 8 تريليون دولار أمريكي لقيمتها السوقية خلال العام 2017

أما من جهة النفط، فقد اكتسبت أسعاره زخماً خلال ديسمبر 2017 بعد أن شهدت فترة خمول مع انتشار أنباء عن تأثر الإمدادات النفطية من قبل اثنين من المنتجين فيما أدى إلى دفع أسعار النفط لتتخطى حاجز الـ 60 دولار أمريكي والاستقرار عند تلك المستويات لفترة ممتدة من الزمن على الرغم من المخاطر المرتبطة بالنفط الصخري

كما تشير التوقعات إلى أن أهم العوامل والفرضيات الهيكلية التي من شأنها التأثير في أداء أسواق المال العالمية وعوائد الأصول الاستثمارية خلال عام 2018، وكذلك في الأجل الطويل، هو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي، الذي من المتوقع أن يبلغ 1.5 في المائة في أسواق الدول المتقدمة، و4.5 في المائة في أسواق الدول الناشئة في ظل نظرة مستقبلية مستقرة، يدعمها نمو قطاع التكنولوجيا و الناتج عن تخصيص ثقل مرتفع لأسواق الأسهم الناشئة في ضوء مواصلة استقرار دورة الأعمال في تلك الأسواق؛ وهو ما تعزز من خلال استقرار البيانات التجارية ونتائج استطلاعات معدلات الثقة في قطاع الأعمال بما يسهم في تعزيز أنشطة الشركات

سجلت الكويت أداءً جيدا على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي وحافظت على هذا المستوى منذ بداية العام بدعم من زيادة الاقبال على شراء الأسهم ذات القيمة السوقية الكبرى. وتعزى مكاسب السوق الكويتي في الأساس للارتفاع الذي بدأ بنهاية العام الماضي مع استمرار الزخم في بداية العام 2017، وقد حظي هذا الارتفاع بمزيد من الدعم نتيجة ضم السوق الكويتي ضمن مؤشر فوتسي الذي دفع المؤشرات نحو الارتفاع لتحقق نمواً بلغت نسبته 17.1 في المائة في سبتمبر 2017، إلا أن السوق الكويتي تأثر بصورة كبيرة من تبعات الأزمة الإقليمية المحدقة بالمنطقة

أما على صعيد أنشطة التداول فقد شهد السوق مؤشرات قوية منذ بداية العام 2017، حيث تضاعفت قيمة الأسهم المتداولة وبلغت 5.7 مليار دينار كويتي (19 مليار دولار امريكي)، في حين ارتفعت كمية الأسهم المتداولة بنسبة 66 في المائة بتداول 50.2 مليار سهم مقابل 30.3 مليار سهم تم تداولها في العام 2016

وبالعودة إلى البيانات المالية لشركتكم للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2017، فقد استطاعت مجموعة السلام القابضة أن تحافظ على هيكل تمويلي متين تحتل حقوق الملكية فيه ما نسبته 93 % في مقابل 7 % فقط للمطلوبات، وهو ما يعكس إعتماد الشركة على التمويل الذاتي في توسعة نشاطها وعدم إثقال كاهلها بالالتزامات الخارجية ، وذلك نتيجة اعادة الهيكلة التى تمر بها الشركة والتي من المتوقع أن تحقق توسعات جديدة سعيا لدعم خطة الشركة الطموحة المستقبلية

شهدت شركة السلام القابضة إنخفاضا في حجم أصولها بنسبة 11 % خلال عام 2017 لتبلغ 39,098,234 د.ك مقارنة بقيمتها البالغة 43,695,594 د.ك عام 2016. حيث ارتفع مضاعف

اجمالي الأصول إلى اجمالي المطلوبات عام 2017 ليبلغ 14.70 ضعف بعد أن كان 13.5 ضعف للعام السابق، مما يمنح الشركة القدرة على الدخول في استثمارات جديدة ويعطيها مرونةً كافيةً في تغطية التزاماتها دون تكبد أعباء إضافية

بشكل عام قامت مجموعة السلام القابضة بإعادة هيكلة بعض أصولها بهدف تمكين الشركة من المزيد من السيولة والمرونة في توسعاتها المستقبلية، وعليه قامت الشركة بالاستحواذ على أسهم شركة مسعرة / مدرجة في البورصة مقابل بيع حصص أسهم غير مسعرة كانت تمتلكها سابقا، حيث شهد كلا من الاستثمارات المتاحة للبيع انخفاضا بقيمة 5,433,684 د.ك لتبلغ 2,032,444 د.ك عام 2017 بينما كانت 7,466,128 د.ك عام 2016، وكذلك شهدت الاستثمارات بالقيمة العادلة انخفاضا بقيمة 4,524,959 د.ك لتبلغ 2,925,957 د.ك عام 2017 بينما كانت 7,450,916 د.ك عام 2016، في حين ارتفعت قيمة الاستثمارات في شركات زميلة بقيمة 6,537,451 د.ك فى عام 2017 نتيجة شراء حصة فى شركة مدرجة بقيمة 7,198,026 د.ك و بنسبة بلغت 20.06 % 

علاوةً على ذلك فقد حققت مطلوبات الشركة إنخفاضا بحدود 18% لتبلغ 2,660,250 د.ك عام 2017 بينما كانت 3,229,669 د.ك عام 2016

كما شهدت مجموع حقوق الملكية إنخفاضا بحدود 10% لتبلغ 36,437,984 د.ك عام 2017 بينما كانت 40,465,925 د.ك عام 2016، و ذلك كان نتيجة قيام الشركة بإعادة هيكلة أصولها والتي تم الإشارة لها سابقا، حيث قامت الشركة ببيع حصص في شركات تابعة غير مدرجة والاستحواذ على أصول مدرجة مقابلها، وعليه فإن حقوق الجهات غير المسيطرة انخفضت بقيمة 3,499,645 د.ك خلال العام 2017 لتبلغ 2,426,513 د.ك مقارنة بقيمتها البالغة 5,926,158 د.ك عام 2016، والتي تجاوزت نسبة الانخفاض فيها 59% نتيجة عدم تجميع بيانات الشركات التابعة التي تم التخارج منها مع مجموعة السلام، مع العلم بأن حقوق الملكية المتاحة لمساهمي الشركة الأم إنخفضت بنسبة 1.5% فقط

سجلت الشركة إجمالي إيرادات بقيمة 949,383 د.ك عام 2017 مقابل 1,202,157 د.ك لعام 2016، حيث كان الأثر الأكبر لتحقيق إيرادات أقل من العام السابق هي الخسائر المحققة من بيع

الشركات التابعة والتي بلغت 177,406 د.ك، وكذلك خسائر المجموعة في نتائج أعمال شركات زميلة و التي بلغت 453,105 د.ك إلا أن شركة السلام قامت بتعويض هذه الخسارة بتسجيل أرباح من اقتناء شركة زميلة جديدة بقيمة 417,729 د.ك. كما بلغت مجموع المصروفات العمومية والإدارية 744,451 د.ك عام 2017 مقابل 686,885 د.ك عام 2016، وبناء عليه، افصحت الشركة عن نتائج أعمال السنة بتحقيق صافي خسائر لمساهمى الشركة الأم قدرها 83,077 د.ك.

مع العلم، أن الشركة لن تقوم بتوزيع أرباح نقدية أو أسهم منحة عن عام 2017، و لم يتم صرف مكافأة لأعضاء مجلس الإدارة ، كما أن أعضاء مجلس الإدارة لم يتمتعوا بأي منافع أو مزايا خلال العام

في الختام لا يسعني إلا أن أتقدم لكم بعظيم الامتنان و بوافر التقدير لقاء الثقة الغالية التي منحتمونا إياها، كما أتوجه بالشكر لكافة أعضاء مجلس الإدارة و بخالص شكري وتقديري لحضرات الإخوة والأخوات - مساهمي شركة مجموعة السلام القابضة - على ومواكبتهم لمسيرة الشركة، كما أنتهز الفرصة لأحيي جهود الكادر التنفيذي والإداري للمجموعة على ما بذلوه من جهود مخلصة وعمل دؤوب لتحقيق أهداف الشركة وتطلعات مساهميها، كما أتوجه بجزيل الشكر للسادة أعضاء هيئة الرقابة الشرعية والسادة مراقبي الحسابات الذين لم يبخلوا علينا بآرائهم الموضوعية وبمشورتهم القيمة، سائلين الله عز وجل أن يعيننا على حمل الأمانة التي كلفنا بها، وعلى الارتقاء بأداء الشركة في المستقبل

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مشاري أحمد الماجد رئيس مجلس الإدارة

شركة السلام القابضة